أبحـاث المركز العربي لحقوق الإنسان والسلام الدوليأخبـار عامـةالمركز الإعلامي

رئيس المركز العربي لحقوق الانسان يشارك في مؤتمر النساء العاملات في المهن الماليه والمصرفيه والتأمين والمحاسبه

بدعوه من من جمعية تضامن النسائيه  لمشاركة سعادة رئيس المركز العربي لحقوق الانسان والسلام الدولي الدكتور محمود صباح الشمري (المفوض العام ) والمرافقين من اعضاء المركز , وبرعاية معالي الدكتور زياد فريز / محافظ البنك المركزي الاردني وبحضور مجموعه من مندوبي البنوك العامله في المملكه وسيدات المجتمع الاردني العاملات في المهن الماليه والمصرفيه والتأمين والمحاسبه , وكان عنوان المؤتمر بإسم ( ليلى بقيلي ) وكرمت  المرأه الاردنيه الاولى في المملكه الاردنيه الهاشميه , التي بدأت العمل لحقوق المرأه منذ العام 1957 وكان عليها الاستقاله من عملها عام  1964م بسبب زواجها لأن البنك العربي ومعظم أنظمة البنوك الخاصه آنذاك لم تكن تسمح للمرأه المتزوجه بالعمل أو الاستمرار فيه . وطالبت بحقوق المرأه امام محكمة العدل العليا التي انصفتها والنساء وقررت الغاء قرار وزارة الشوؤن الاجتماعيه والعمل آنذاك . وهكذا ولدت واحده من اهم النقابات العماليه في الاردن والتي ا سهمت في الاعتراف بحقوق العاملات وبأهمية الغاء مظاهر التمييز ضدهن في مكان العمل . وتم الاعلان عن توزيع جوائز الرياده والقياده والتأثير للنساء اللواتي استحقين هذه الجائزه , في إطار برنامج تمكين النساء من أجل العمل والقياده .

وأشاد سعادة الدكتور محمود الشمري ( المفوض العام )بالنشاط النسائي المقدم من قبل جمعية تضامن النسائي في سبيل تحقيق الحقوق النسائيه الرياديه في العمل في شتى المجالات, واهداف وغايات حقوق الانسان  التي نادى اليها جلالة الملك عبد الله الثاني إبن الحسين المعظم  في اوراقه النقاشيه  لتحقيقها على ارض الواقع في المملكه الاردنيه الهاشميه .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق